الاسرة

تعليمات لمرضى الكلى والسكر والربو والقلب فى الصيام

مرض السكر وصيام رمضان

هناك نوعان من مرضى السكر ينبغى عليهم الفطر وعدم الصيام فى شهر رمضان :-

1- مجموعة عالية الخطورة جدا وهم :-

المرضى الذين تعرضوا لنوبة نقص سكر شديدة فى آخر ثلاث شهور
– إرتفاع شديد فى نسبة السكرمع وجود احماض كينونية بالبول دون سبب واضح
– التعرض المستمر لنوبات نقص السكر فى الدم
– غياب اعراض نقص السكر عند تعرض المريض له
– عدم السيطرة على السكر فى النوع الأول
– الحمل فى وجود السكر أو سكر الحمل والإحتياج إلى الأنسولين
– غسيل الكلى أو امراض الكلى من النوع 4 , 5
– وجود مضاعفات السكر على مستوى الأوعية الدموية – العمر المتقدم وسوء الحالة الصحية ..

2- مجموعة ذو خطورة عالية وهم :-

النوع الثانى من السكرعديم السيطرة
– النوع الأول جيد السيطرة – الحمل مع السكر أوسكرالحمل والمريضة معاشة على الأقراص
– قصور كلوى مزمن فى المرحلة الثالثة
– وجود مضاعفات مستقرة بالأوعية الدموية
– مرضى السكرالذين يمارسون اعمالا يديوية شديدة ...

هذان النوعان السابق ذكرهم من المرضى ينبغى عليهم الفطروعدم الصيام لأن الصيام يمثل خطورة بالغة على حياتهم

.اما بقية المرضى يمكنهم الصيام ولكن لابد من العرض على الطبيب المختص ليراجع جرعات الأدوية المختلفة والأنسولين وضبط الجرعة حسب الحالة . كما ينبغى على مريضة السكر وخاصة التى تتعاطى الأنسولين أن تقوم بتحليل السكربالدم ( عند القيام من النوم – الظهر – ساعتين قبل الفطار – قبل الفطار مباشرة – بعد الفطار بساعتين ) . فإذا قل السكرالصائم عن ( 70 ) أو زاذ عن ( 300 ) ينبغى أن تفطر فى الحال .اما السكر إذا كان بين ( 70 : 90 ) ينبغى ضبط جرعات الأدوية بالتخفيض – اما السكر إذا كان بين ( 90 : 126 ) فالسكر مظبوط – اما إذا زاذ عن ( 126 ) ينبغى مراجعة الطبيب لزيادة جرعات الأدوية

مرضى ازمات الربو والبخاخات

- يستحسن اخذ البخاخات طويلة المفعول بين الفطور والسحور . اما فى حالة اللجوء إلى بخاخات سريعة اثناء الصيام وعند الإحتياج إليها .. فإنه يوجد رآيان :- رأى دار الإفتاء الصرية ترى ان البخاخات مفطرة – ورأى دار الإفتاء السعودية ترى بأنها غير مفطرة .

مرضى القلب والسكر

- الصيام غير مسموحه به لمرضى الشريان التاجى والذين تم تركيب دعامات لهم
– أولعمليات القلب المفتوح خلال الستة أشهر الاولى
– وبعد ذلك إذا كانت الحالة مستقرة يمكنه الصيام أما اذا كانت غير مستقرة ينبغى عليه ان يفطر
– كما يجب الإفطار فى كل الحالات الحادة مثل الفشل الكلوى الحاد – هبوط القلب الحاد – الإرتفاع الشديد فى ضغط الدم . وحالات الذبحة الصدرية – وحالات عدم إنتظام ضربات الدم

مرضى الكلى مع رمضان

مريض حصوات الكلى :-
- يمكنه الصيام ولكن لابد من شرب كميات كبيرة من السوائل بين الافطار والسحور – مع ضبط نوعيات الأكل حسب نوع الحصوة ..

lمريض الكلى المزمن من النوع الثالث أو الرابع أو الخامس يجوز له الفطرإذا كان يعانى من امراض آخرى مثل السكر أو ضغط الدم أو امراض القلب . لأن الصيام فى هذه الحالة يؤثر سلبا على وظائف الكلى

هل يصوم المرضى مصابون حالة القصور المتقدم في وظائف الكلى (مستوى الكرياتينين أكثر من 300 ميكرومول أو 3.5 ملجم) فإن الكلية تكون غير قادرة على الاحتفاظ بالسوائل والأملاح أثناء الصيام ما يؤدي إلى جفاف وتدهور في وظائف الكلى؟

لا يجوز الصيام لما في ذلك من إضرار بالجسم ويأثم فاعله ويلزمه أن يطعم عن كل يوم مسكيناً.

هل الأفضل لمرضى الفشل الكلوي الفطر أم الصوم ؟

الأولى بالمريض الإفطار لما في الصيام من إجهاد ومشقة على مرضى الفشل الكلوي والذي يعاني كثير منهم من ضعف ووهن أجسادهم لذلك ينصح المريض بالإفطار وأن يطعم عن كل يوم مسكيناً ان كان لا يرجى شفاؤه.

– ومريض الكلى المعاش على الغسيل الكلوى الدموى يجوز له الفطر وبالذات إذا كان هناك امراض آخرى مصاحبة للفشل الكلوى .

مريض الفشل الكلوي أثناء جلسة الغسيل الدموي يأخذ محاليل تحتوي على السكر والأملاح وهي تصل بسهولة إلى الجسم عن طريق الدم. فإذا كان موعد الجلسة أثناء نهار رمضان فهل يفسد صومه؟

نعم يفسد الصيام لذا ينصح المرضى الذين يرغبون في الصيام بإجراء الغسيل في الفترة المسائية إن أمكنه ذلك أما إن أصر المريض على الصيام فعليه القضاء أو الإطعام إن كان لا يستطيع القضاء وكان شفاؤه ميئوساً منه عن الأيام التي أجرى فيها الغسيل الدموي.

هل الغسيل البريتوني أثناء نهار رمضان يفسد الصيام ؟

نعم يفسد الصيام وينطبق على الغسيل البريتوني نفس أحكام الغسيل الدموي مع العلم أن ترك كمية من سائل الغسيل البريتوني في تجويف البطن قبل وقت الإمساك لا يضر الصيام كذلك إخراج سائل الغسيل البريتوني خلال النهار لا يفسد الصيام

الصيام ومرضى زراعة الكلى :

ينصح مرضى زراعة الكلى طبياً بعدم الصيام في السنة الأولى حتى تستقر وظائف الكلى نظرا لعدم إنتظام وظائف الكلى وآخذ أدوية المناعة بجرعات عالية . اما بعد العام الأول :- اذا كانت وظائف الكلى مستقرة يمكنه الصيام أما اذا كانت غير مستقره يمكنه أن يفطر
ولكن يجب استشارة الطبيب على مدى القدرة على الصيام من عدمها حيث يرتكز القرار على التقييم الطبي لكل مريض على حدة.

ماذا يجب على مرضى زراعة الكلى فعله ؟
في حالة عدم مقدرة مريض زراعة الزراعة على الصيام بعذر طبي يفطر وعليه القضاء فيما بعد إن كان وضعه الصحي يسمح له بالصيام. أما إن كان وضعه الصحي بناء على رأي الطبيب لا يسمح له بالصيام فيطعم عن كل يوم مسكيناً.

ما النصائح الطبية مع الصيام لمريض الكلى ؟

1- إسأل طبيبك إن كان وضعك الصحي يسمح لك بالصيام قبل دخول الشهر الفضيل.
2- استفسر عن كيفية ترتيب الأدوية خلال رمضان.
3- احرص على تأخير وجبة السحور.
4- عوّض جسمك بسوائل كافية قبل الإمساك من غير إسراف حسب توجيهات طبيبك المعالج.
5- تناول الأدوية بإنتظام.
6- ابتعد عن الإسراف في تناول الأطعمة كاللحوم والحلويات.
7- تجنب الإفراط في الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم كالتمر وقمر الدين والزبيب والعصيرات.
8- لا تتم الصيام وخذ بالرخصة بالفطر في حالة شعورك بالتعب والإعياء خلال الصيام ولا تحمل نفسك أكثر من طاقتها.